الرياضة قرار…قرار حيغير حياتك

أول مرة أبدأ بالانتظام في الرياضة كان في سن ٣٥ تقريباً. قبل كده كنت بنت وامرأة مصرية شبه تقليدية – درست في الجامعة وكان جل اهتمامي المذاكرة وبعض الأنشطة الدينية

جبال الأنديز في بيرو

جبال الأنديز في بيرو

والسياسية ثم تزوجت وركزت كل اهتمامي في تريبة أولادي الأربعة وشؤون المنزل. 

لما كنت طفلة صغيرة كنت نشطة جدا…أركب العجل وأتسلق الشجر وأسبح وأجري كباقي الأطفال. لكن بمجرد وصولي لسن البلوغ منعني والدي من المشاركة في حصص الألعاب في مدرستي المختلطة بأمريكا. ومن ساعتها لم أمارس أي نوع من أنواع النشاط الحركي تقريبا.

انهارده عندي ٤٥ سنة وفي أول هذا العام عبرت قارة أوروبا من جنوب غربها إلى شمال شرقها بالدراجة. لوحدي. ٥٦٤٠ كيلومتر. في شهرين.

العام الماضي ركبت العجلة من لندن لباريس في ثلاثة أيام مع زوجي. كما مشيت مدق الانكا التاريخي في جبال الأنديز في بيرو.

قبله تسلقت سلسلة جبال مونت بلانك في فرنسا وقبل ذلك تسلقت أعلى قمة في أفريقيا: كليمانجارو.

وكل ما تسمح الفرصة أتسلق الجبال القريبة من المكان الذي أسكن فيه سواء في مصر أي غيرها من البلاد.

لما كان سني ٣٥ كنت بأطلع السلم بالعافية. في سن ٤٥ بقيت أطلع الجبال وأعبر الدول بالدراجة. 

ستات كثير بتسألني أيه اللي ممكن يعملوه عشان يحصلوا على لياقة بدنية. الإجابة مش معقدة ولا غريبة. المهم تبقى عندك رغبة صادقة في أنك تسمعيها. 

لازم تعرفي أنك مش عشان ما مارستيش رياضة حتى الآن يبقى خلاص راحت عليك. من شهر تقريبا شفت امرأة من أصل آسيوي في سن ما فوق الستين لابسة إسدال الصلاة بتاعها والكوتشي في رجلها وبتجري في أحد حدائق بريطانيا. بتجري بالراحة خالص. على قدها. لكن بتجري. كان هيّن علي أسيب اللي كنت بأعمله وأبوس ايدها وراسها.

الفكرة كلها أنك تبدئي. الفكرة الثانية أنك ما تتأففيش. “مش بأحب أعرق”…”عضلاتي بتوجعني”…”مش بأعرف”…كل دي حاجات ياما سمعتها من سيدات تدعين الرغبة في ممارسة الرياضة لكن لم تصل الرغبة هذه لمستوى الجدية. 

حتعرقي. كثير أوي. وعضلاتك حتوجعك. كثير أوي. ومش حتعرفي في الأول…لازم حتتعلمي…عايزة لياقة بدنية يبقى مافيش غير العرق والتعب والألم والمثابرة ثم المثابرة ثم المثابرة…مش لكام يوم…مش لكام أسبوع…ولا لكام شهر…بل لباقي عمرك. لأنك لو عايزة لياقة بجد ومش تغيير مؤقت في المظهر الخارجي يبقى لازم تنوي أنك بتخوضي تغيير جذري في أسلوب حياتك سيستمر معك لمدى الحياة.

أحد الغلطات اللي بيقع فيها الكثير من السيدات انهم بيبدأوا ممارسة الرياضة بذمة جدا…ممارسة يومية ومافيش أجازات مثلا…أو ساعتين في المرة… كل همهم يخسوا ويبقى شكلهم حلو. لكن بمجرد ما يخسوا شوية ما يقدروش يكملوا مشوار الرياضة المكثفة دي بسبب مشاغل الحياة. 

مهم جدا أنك لما تبدئي رياضة تبدئيها بحيث أنها تصبح جزء أصيل ودائم من حياتك. أنك تنقلي من لا رياضة على الاطلاق لرياضة كل يوم…مش حتقدري في الغالب تحافظي عليه. يا اما حتتعبي. يا اما حتزهقي. يا اما مشاغلك حتاخدك منها.

ابدئي ان شاالله حتى بيوم واحد في الأسبوع تبقي عارفة انك فاضية فيه. ابدئي بالراحة بحيث ما تتسبيش في أي أذى لجسمك. ابدئي بحاجة تفهمي فيها أو ابدئي ومعاك حد فاهم. الرياضة علم. مش لعب. لو مارستيها غلط ممكن تؤذي نفسك بدل ما تزودي لياقتك.

لما تنتظمي في القليل زودي باللي أكثر منه. زودي من حيث عدد الأيام وزودي من حيث المدة وزودي من حيث الطاقة المستهلكة أثناء الرياضة. واحدة واحدة.

دوري على جيم كويس لو امكانياتك تسمح. والأفضل أنك تدفعي قرشين زيادة وتمارسي الرياضة بمعاونة مدربة خاصة. لما تمارسي الرياضة تحت إشراف متخصص ده بيساعدك أنك تتعلمي بسرعة علوم الرياضة وبيساعدك تمارسيها بشكل صحي. 

لو ده صعب…اشتري دي في دي بتاع رياضة وحاولي تقلدي اللي في الفيديو وانت بتمارسي الرياضة أمام التلفزيون في البيت. أو دوري على مجموعة من الناس بيمارسوا رياضة الجري أو رياضة ركوب العجل وانزلي واظبي معاهم.

أو أمشي. امشي امشي امشي. لوحدك أو مع زوجك او مع صديقتك أو مع مجموعة من الأصدقاء.

 استحملي. استجدعي. اعرفي انك لما تبطلي كام يوم بيبقى صعب اوي ترجعي فالأفضل انك تعملي ولو حاجة بسيطة من أنك ما تعمليش خالص.

مافيش أعذار. في أوروبا بأشوف الست اللي والدة ما بقالهاش ٣ شهور حاطة البيبي في الاسترولر بتاعه وتزقه قدامها وهي بتجري. ما قعدتش تقول أصل زوجي مش بيرضى يقعد مع الولد. ما تحججتش بأنها ما بتنامش طول الليل بسبب الرضاعة والذي منه. ما قالتش أصل الوالدة ما تعملش حاجة لأول سنتين بعد الولادة (وبعدين تقوم تخلف اللي بعد). ولدت..انتظرت المدة المناسبة لرجوع الرحم لمكانه…ثم أخذت البيبي ومارست الرياضة معاه. 

أنت في مصر مش حتعرفي تجري بالاسترولر. ولا في أغلب البلدان العربية. لكن حتعرفي تنزلي تتمشي بيه. تمشية سريعة كبداية تبقى حاجة جميلة ومفيدة جدا.

حطي لنفسك هدف. ممكن يبقى هدفك أنك تخسي. بس لما تخسي حتوقفي رياضة؟ ممكن يبقى هدفك اللياقة العامة. لكن ناس كثير (وأنا منهم) ما بيكونش ده حافز كفاية. اشتركي في سباق جري…خططي لرحلة لجبل سانت كاترين في سيناء…فكري في هدف تحبي توصلي له وحطي الهدف ده في دماغك طول وانت بتتريضي. عشان لما تزهقي او تتعبي تفتكري انت بتتعبي التعب ده كله ليه. 

الرياضة محتاجة تغذية سليمة وسوائل. ذاكري شوية. اعرفي الأغذية اللي المفروض تتناوليها قبل ما تعملي رياضة وبقد أيه…وأيه الأغذية المناسبة اللي تاكليها بعد الرياضة وبقد أيه. 

أهم شيء على الإطلاق هو أنك تعرفي أنك لو عايزة بجد لياقة بدنية…لو عايزة بجد جسم صحي…مافيش حل غير أنك تغيري أسلوب حياتك على بعضها ولباقي العمر – مش لمدة زمنية محددة . دي عايزة إرادة قوية ورغبة حقيقية في التغيير. 

فاسألي نفسك سؤال جاد: أنا عايزة أتغير بجد ولا أنا نفسي في حل سهل؟ الحل السحري السهل ده لسه ما اتوجدش. 

ان الانسان يغير حياته للأفضل بيبدأ بقرار.

قرار واحد. قرارك أنت.

Advertisements

6 thoughts on “الرياضة قرار…قرار حيغير حياتك

  1. الجميلات هن القويات 😉
    انتي شجعتيني انا كنت قبل البلوغ بلعب كارتيه في مركز شباب في امبابة
    اوكل الناس كانت معترضة بس انا كنت مبسوطة وخد خبرة كويسة بس بعدها طبعا وقفت ومبقتش بعمل اي حاجة غير اننا اروح الجامعة
    واتمرمطت مع هندسة وبعدها الشغل والروتين
    شكلي هعملها وارجع اتحرك تاني
    😉

    Like

  2. مهما كان مستوااااااااك هتتعلم معانا فى اول مبادره فى مصر لتعليم فن قياده الدراجات الهوائيه

    Like

  3. Pingback: أنا عايز أخس: ثلاث كلمات لازم تمسحها من قاموسك | نلف وندور

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s